العربيةعاجل

امرأة سودانية تغنى بين المعتصمين في محيط القيادة العامة في الخرطوم،

امرأة سودانية تغنى بين المعتصمين في محيط القيادة العامة في الخرطوم،

 

أشعلت امرأة سودانية وقفت بين المعتصمين في محيط القيادة العامة في الخرطوم، مواقع التواصل على مدى اليومين المنصرمين.

وتم تداول صورها وفيديوهاتها بشكل واسع على فيسبوك وتويتر، تحت عنوان #كنداكة تيمنا بالملكات النوبيات في السودان قديماً.

وظهرت تلك المرأة المجهولة وهي تغني :” شعبي يريد ثورة”.

يذكر أن المحتجين توجهوا منذ السبت إلى محيط وزارة الدفاع ومكثوا هناك حتى اليوم، في حين حاول الجيش السوداني عدة مرات فض الاعتصام سلمياً دون أن ينجح في ذلك.

وأطلقت قوات الأمن السودانية الثلاثاء النار في الهواء في محاولة جديدة، لتفريق المحتجين المعتصمين خارج وزارة الدفاع.

وأكد الناطقُ الرسمي باسم الجيش السوداني اللواء أحمد خليفة الشامي، الثلاثاء أن التعليمات صدرت بفض الاعتصام من أمام حرم وزارة الدفاع وفق القانون، حسب تعبيره، مشيراً إلى أن التظاهرات باتت تشكل خطراً على الأمن العام.

وكانت قيادةُ الشرطة السودانية قد دعت السودانيين إلى التوحد من أجل “توافق يعزز الانتقال السلمي للسلطة”. كما أكدت أنها أصدرت توجيهاتها لكل قواتِها بالمراكز والولايات بعدم التعرض للمواطنين والتجمعات السلمية، مشددة على ضرورة القيام بواجباتها في حفظ الأرواح والممتلكات.

الوسوم
اظهر المزيد

بنوك

كاتب صحقى وباحث سياسى فى الشئون الاقتصادية والسياسية وقضايا التعليم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق